السبت، 26 نوفمبر 2011

بيان المدونين

بسم الله الرحمن الرحيم.

في ظل الأجواء الشعبية التي تعيشها البلاد اخيرا، الإجراءات غير الدستورية التي اتخذتها الأغلبية النيابية المختطفة من قبل للحكومة في جلسة الثلاثاء 16 نوفمبر الاسود، من شطب لاستجواب النائبين احمد السعدون وعبدالرحمن العنجري، نود ان نشدد على ان حادثة دخول عدد من المواطنين والنواب إلى قاعة عبدالله السالم كانت نتيجة تراكمات حكومات رئيس مجلس الوزراء سمو الشيخ ناصر المحمد المتعاقبة والتي لم تستطع ان تواكب تطلعات الشعب الكويتي مع بداية العهد الجديد.

وتحولت الكويت خلال الأيام الماضية إلى دولة بوليسية يطبق فيها القانون بانتقائية، حيث توجهت السلطات المعنية بإلقاء القبض على المواطنين دون بلاغ مسبق كما هو المعهود، بعد ان سجل مكتب مجلس الامة قضية دخول المواطنين إلى المجلس في احد المخافر، وبهذا فان المجلس الذي يمثل الأمة أصبح يلاحق من اعطاه الشرعية.

ومن جانب آخر، نشيد بتطبيق القانون على الجميع شريطة ان يكون بمسطرة واحدة، فكيف تتوقع الدولة ان يحترم المواطنون القانون بينما تقع عاجزة على تطبيقه على بعض من انباء الأسرة الحاكمة وبعض المتنفدين في البلاد.

وقد سبق وان اعلنا عن مبادرة المدونين باتحاد التيارات السياسية لمواجهة العبث الحكومي المشتمر، وبفضل من الله ثم استمرار الاستفزاز الحكومي، قد ساهم في توحيد الصف والتلاحم بين أبناء الكويت، والذي تجسد في ساحة العدل خلال الايام الماضية.

واذ ندعوا إخواننا وأخواتنا إلى التجمع الاثنين المقبل في ساحة الإرادة لما في ذلك من أهمية لإثبات كلمتنا وأهدافنا لكويت افضل وأجمل واكثر تقدما برئيس مجلس وزراء جديد ونهج جديد يقوم على مكافحة الفساد وإعادة ترميم الدولة التي بناها ابو الدستور سمو الامير الراحل المعفور له باذن الله الشيخ عبدالله السالم

الثلاثاء، 10 مايو 2011

خير؟ ما سمعت.. ممكن تعيد؟




لي تعليق واحد...

الأخ يقول: حكومة تمثل كافة الشرائح و الأطياف و موزعة عليهم.. أمممم..
يعني كيكة.. يعني معيار الكفاءة و الاختصاص ما يدلون دربه.. ولا حتى يعرفونه
يعني كابتن يصير وزير الإعلام.. و محامي يصير وزير التربية
و مدير إدارة مركز الكويت للاتصالات (وزارة المواصلات) يصير وزير كهرباء.. امممم..

بيوتيفول!

أما خرابيط (تكنوقراط و محبوب الكويتيين.. بشيييييه) فأترك لكم التعليق عليها

مافي أحد يقص واير الفاكس ماله و يريحنا؟

الجمعة، 11 فبراير 2011

ثورة مصر و الموقف الكويتي


بداية نبارك لللأخوة و الأخوات المصريين الأبطال نجاحهم في إقصاء الرئيس المصري السابق محمد حسني مبارك بثورة مليونية بيضاء نبعت من قلب مؤمن و واثق من نجاحه لأنه بني على مبادىء، فبوركتم و بوركت مصر للعرب و للعالم أجمع.

منذ بداية الثورة و نحن لم نسمع للحكومة الكويتية أي تصريح او تعليق سوى تصريح هزيل "يمسك العصا من النص".. جماعتنا Copy & Paste حتى في موقفهم و مازالوا ينتظرون من يصرح للحاق به. قد نتفهم حرج الحكومة الكويتية في تحديد موقفها من ثورة أبطال مصر، و ذلك بسبب وقفة الرئاسة و الحكومة المصريتين مع الحق الكويتي أثناء الغزو العراقي الغاشم. نقدّر مواقف الرئيس المصري السابق في خطاباته و تحركاته لصالحنا إلا أننا يجب الا ننكر حق الشعب المصري المظلوم الذي حكمه مبارك لمدة ثلاثين عاما! فمعدلات الفقر تخطت الحد الأدنى، و التضخم الاقتصادي و انخفاض القوة الشرائية للجنيه المصري على أشدّهما، أزمات السكن و التلوث, و "بلاوي متلتلة على أفا من يشيل" كما يقول أخواننا المصريين، من حقهم أن يجدوا على الأقل بريق أمل لم يكن ليشق صفحات الظلام إلا بانجلاء النظام الحاكم في مصر. و من حقنا كأشقاء لهم أن نشد على أيديهم و نؤيد رغبتهم!!

نصيحة إلى الحكومة الكويتية، سووا Copy & Paste لتصريح الدكتورة أسيل العوضي، لأنه الرأي الأفضل و الأمثل:



الأربعاء، 9 فبراير 2011

سياسة جديدة؟


تفاجأنا بنهج جديد لوزارة الداخلية بعد تولّي الشيخ أحمد الحمود الصباح حقيبته، فدخوله إلى مقر ندوة النائب الوعلان و تأكيده على أن تواجد القوات ما هو إلا للحماية، بالإضافة إلى انه أمر بسحب القوات! و هو أمر جديد لم يمر علينا لسنوات و خاصة تلك السنوات الأخيرة بقيادة حطبة الدامة (حسب قوله!)

الشيخ أحمد الحمود أكد انه ينقل توجيهات صاحب السمو الأمير إلى أرض الواقع بحرصه على حرية الرأي و الكلمة، إضافة إلى تواجده الشخصي نقل رسالة واضحة للناس كافة و ليس فقط لحضور ندوة الوعلان... رسالة مفادها بأن الوضع سيتغير و أخطاء الماضي لن تتكرر.

شخصيا, لن أبكّر بالتفاؤل... و لن أنجر وراء موجة التهليل و التبريكات و إن كنت مؤيدا و بقوة لتلك الخطوة الإيجابية التي اتخذها الحمود في أول يوم له كوزير. البعض يتكهن بأنها حركة إعلامية غرضها فقط إصلاح السمعة السيئة التي تحظى بها الداخلية، أما البعض الآخر فيرون بأنها خطوة فعلية في طريق تنظيف وزارة الداخلية من فساد عشش فيها لسنوات طويلة... لا تستعجلوا باتخاذ الرأي خاصة و أن "الإصلاح" صار شيئا غريبا علينا! لننتظر و لنرى.. هل ستستمر خطوات الحمود إيجابية؟ و هل سيتم تنظيف الحكومة برمّتها من مؤسسات الفساد فيها؟

برأيي.. الوجهة القادمة هي وزارة الإعلام، التي يتمركز خللها بقياداتها التنفيذية و ليس السياسية. لنواجه الواقع، الوزير يتحمل المساءلة السياسية كاملة عن وزارته، و لكن مالذي تستفيده الدولة في حال الإطاحة برأس الوزير و الابقاء على الرؤوس المدبرة و الراعية للفساد؟ فكم من وزير"دش و طلع" و الوكيل و وكلائه المساعدين موجودين؟ المهم, ليش الإعلام؟ شوفوا فيديو الجبهة الشعبية لمكافحة الجمبزة.




تحديث:

قرأت للتو على الآن الالكترونية بأن هناك أنباء عن توقف قضايا الملاحقات السياسية و قضايا الرأي.. كما قلت، هناك جو جديد يحيط به الغموض و لم يظهر بصورة واضحة... ريحة إصلاح! لكن كما قلت أيضا، لن أستعجل بهذا الرأي، الأيام كفيلة بكشف ما هو قادم.

معلومة: أنا مو "سرحان" إللي يعلق على مقالات و اخبار جريدة الآن. له منّي كامل التقدير و الإحترام إلا انه توجب علي توضيح هذا الأمر.

لحقونى في تويتر:

الثلاثاء، 25 يناير 2011

سلق بيض

منقول من الآن:

البراك : مو على كيفك .. هناك رجل قتل .. قالوا تحقيق قلنا على عينا وراسنا .. هذا تعطيل غير مقبول .. لا خير فينا قسماً بالله إذا قبلنا بالتأجيل .. ما يصير يبي يروح لندن ودم محمد غزاي يهدر ..كروت المسألة .. كل هذا عشان يسافر لندن كل همه يسافر فقط .
الخرافي : ترفع الجلسة لمدة ربع ساعة .
واستؤنفت الجلسة مجدداً في العاشرة صباحاً .
البراك : هناك مساءلة لجنة التحقيق أدانت الوزير .
الخرافي : من حقي أن أعرض طلب الترحيل وإذا استمر الوضع سأرفع الجلسة وستكون أخر مرة أرفعها .. يمكن أن تقدم جلسة خاصة .
البراك : تريد مني أن أتقدم بجلسة خاصة بعد أن أخذت الجلسة العامة .. تأجيل الجلسات غير جائز وأنت ما عندك طلب ترحيل الجلسات .
الخرافي : سأضطر أن أرفع الجلسة .
البراك : أين الطلب الذي تقدم به النواب في شأن رفع الجلسة ما راح نسمح لك ، مو على كيفك .
بورمية : تريد أن تسلقها سلق .. مو على كيفك .
الخرافي : ترفع الجلسة لمدة ربع ساعة وهذه آخر مرة أرفعها ربع ساعة بعدها سأرفع الجلسة نهائياً .
واستؤنفت الجلسة مجدداً في العاشرة والنصف صباحاً .
الخرافي : نواصل الجلسة ورجاء إذا نفس الموضوع .. لن نسمع .
جمعان الحربش : لا يجوز التفريط بالمساءلة ونؤجل الجلسات ؟ نريد التصويت على الطلب ، وإذا كان البعض يريد الضغط علينا عشان المنحة فهناك دم رجل قتل .
الخرافي : هذه المرة سأرفع الجلسة إلى الغد ولن أعيد التصويت .
استمرار الاحتجاج النيابي ومطالبة بالتصويت من خلال النداء بالاسم .
الخرافي : ترفع الجلسة إلى الغد .
البراك : دم محمد غزاي مو هامك .. شنو دم حيوان .. هذا بشر تبي تسافر والحكومة مستانسة والوزير منحاش شنو هذي المهزلة


تعليقي الوحيد.. تباً لك و لأكياس اللحم..  

الأربعاء، 5 يناير 2011

قلب حر

تحديث بالأسفل

****

مع عدم التعاون - 22 نائب 

ضد عدم التعاون - 25 نائب

امتناع - 1 (الرومي... ماهو العشم)



كفو.. و الله كفو يا بو مهدي، ما غلطوا لما قالوا هناك قلب حر في جوف حسن جوهر

***
و القلاف سيقدم استقالته من مجلس الأمة! ننطر الأسباب

اذا كانت لاستكمال العلاج - كما ردد البعض- فنتمنى لك الشفاء العاجل من الله تعالى
و إن كانت لإثبات موقف فنحن نعارض مواقفك جملة و تفصيلا يا بو صادق، بالتوفيق

***

استقالة القلاف


الثلاثاء، 4 يناير 2011

إنت وين؟



كما تفضل بعض الأخوة المدونون، وصول رافضي التعاون مع رئيس مجلس الوزراء إلى نسبة تجاوزت 40% بحد ذاته لا يدع مجالا للشك بأن حكومة سموه حطمت الرقم القياسي في الرفض الشعبي لها. فقط لتوضيح كيف وصلت النتيجة إلى ما هي عليه الآن... إليكم هذه المقارنة ما بين الجانبين المتضاتدين (مؤيد للتعاون مع الرئيس - ضد التعاون مع الرئيس):

مؤيد للتعاون مع الرئيس:

مرتزقة (الجويهل، الورع، ... إلخ)، إغراق المعارضين بالقضايا.. و سجنهم بقضايا "رأي"! (الجاسم، الفضالة، الوسمي، و قريبا الوشيحي), قوات خاصة (مطّاعات تضرب المواطنين و قياديين في الداخلية يكذبون على الملأ... و رصيف عنيف)، منع فضائيات و حجب حرية الرأي، إعلام فاسد (جريدة الوطن، تلفزيون الوطن، جريدة الدار، جريدة السياسة، قناة العدالة، قناة الصباح، قناة سكوب... إلخ)، نواب حكوميين (استلزم تأييدهم: 300 ألف دينار على الأقل للبعض، تعيينات و ترقيات، سيارات بنتلي و بانميرا و غيرها، اراض و منازل... إلخ)، المشايخ و خطب (لمن لا تسهل رشوته: قول مشايخ بأن الاستجواب عصيان لولي الأمر، قول مشايخ بأن هذا الاستجواب فتنة، خطبة الجمعة المعممة على مساجد الدولة - حسبي الله عليكم)

ضد التعاون مع الرئيس:

كتل نيابية و تيارات (الشعبي، التحالف، مستقلين، حدس - و إن كنا نختلف مع بعضهم)، شباب عنده حس وطني، مدونات، تويتر، ندوات... و بس!

الزبدة...

نبارك لسمو الرئيس فوزه "بالأصوات"، و خسارته "للشعب"، فمقارنة بسيطة ما بين الطرفين تجعلك - و بالمنطق- تحدد في أي طرف أنت... و للقارئ العزيز أقول... إنت وين؟ مع أي طرف؟ من المنتصر؟

الاثنين، 3 يناير 2011

عودة

مساكم الله بالخير جميعا :)

انقطعت لفترة ليست بالقصيرة رغبة مني باعتزال التدوين "تجنبا للحارج و الضغط"، و لكنني أجد نفسي مجبراً للعودة بعد تفكير عميق. لكل منا دوره، و دوري كمدون هو بالتدوين، و لا أريد ان أكون كمن يهرب من مسؤوليته لمجرد احساسه بالضعف هو و من معه أمام مكائن طواغيت الفساد الحكومي و الإعلامي...

هذا هو سبب العودة...


اشتقت لكم... و بإذن الله لن اخيب ظنكم