الاثنين، 21 يوليو، 2008

بسنا فلوس يا حسين - قصة الهمر !

كلنا نعلم مدى حرص مسؤولي الحكومة - أدام الله ظلهم الوارف- على حرمة المال العام و حفاظهم عليه، و هم يدركون بان هذا المال لا يصرف إلا على الضرورة القصوى من باب التطوير و التحديث و الإرتقاء بالخدمات و... و... و... إلخ (كلام الجرايد).
في وزارة الإعلام، و في قطاع الهندسة... يتقدم مدير إدارة تطوير البث الإذاعي - أخاف صج بس- بكتاب طلب سيارة بث متنقلة للمناطق الصحرواية و الجبلية - جبلية؟؟- لا يمكن لسيارات البث ان تصل إليها.

نوع السيارة المقترح: HUMMER الكبير... يعني H2.

تكلفة السيارة مع جهاز البث: 150,000 دينار كويتي بالتمام و الكمال... منو الشركة؟ بدون مزايدة؟ راحت الديوان؟ و إذا راحت... شالهدف من هالسيارة أساسا؟؟

الفترة التقديرية للتنفيذ: 4 أشهر.

الطلب: يا وكيل.. إشخطلي بموافقة عشان نشتريها.


المخطط: صورة HUMMER ملزوق عليها صورة أريل، و الشرح بخط اليد... و الكتاب من مدير إدارة تطوير البث الإذاعي.

في نهاية الكتاب: المدير يطلب من الوكيل أن تنظر القيادة العليا بالإقتراح... القيادة العليا ؟؟

الكتاب الثاني...


إضغط هنا للتكبير

بالنهاية... هذه ليست أول عملية -سموها هدر أو سرقة... كيفكم- تتم بهذا الشكل

و من هذه المدونة البسيطة... أتمنى أن يثبت أي نائب يملك و لو ذرّة غيرة على هذا الوطن بأنه كفؤ لتوجيه سؤال حول هذا الموضوع على الأقل... و هذا الموضوع بالذات لا يجب إهماله، لأنه سيجر خلفه الكثير من المواضيع و التي ستطيح برؤوس الفساد في وزارة الإعلام.

فهل من "رجل" يتقدم؟؟

هناك 6 تعليقات:

bsbosa يقول...

ليش زعلان؟؟


موووو البووووق صــــــــار حلال هالايام؟؟


و الشاطر اللي يبووووق أكثر!!!


"صحييييح اللي اختشوا ماتوا خلاص"

UmmEl3yal يقول...

مو كأنه توه ضايعة للاعلام سيارة مماثلة؟ هل تحمل أحد مسؤولية ضياعها؟ هل تعاقب أحد؟ المال السايب يعلم السرقة !

سرحان يقول...

bsbosa...

لأن ما في لا حسيب ولا رقيب... الوزير "مديها" شخري

سرحان يقول...

UmmEl3yal

للعلم.. المسؤول عن السيارة المفقودة هو نفسه المسؤول عن طلب الهمر :) ومسؤولو الإعلام أبخص :)

Cute But Imperfect يقول...

الجواب لا! ماكو لا ريال و لا مره.. عاد انت شووف شنو الموجود!
ولا تعليق عالحكومه

bo9agr يقول...

"يفضل همر الكبير" حلوة الكبير هذي، ما يبيه بعد مواصفات خاصة؟ رنجات 24 وونش ولون مميز بعد؟ و"مناطق جبليه وعرة" ياخي أنا رايح بر كاظمة وصاعد "جبالها الوعرة" بفولكس بيتل، أي جبال أي بطيخ.. مسخرة والله.