الثلاثاء، 20 مايو، 2008

الثالثة.. يالثالثة

نتائج هذه الدائرة "الطاحنة" كانت عنيفة و غريبة... حقيقة لا أستطيع وصفها! لكنني ساسرد ما أعرفه...

كان وصول الدكتور فيصل المسلم للمركز الأول غير متوقع - بالنسبة لي على الأقل- لأنني لم أعتقد بأنه سيدخل في أي تحالفات مع أي من المرشحين، خاصة في ظل عزوف السلف و الأخوان عن التصويت له، لكن بدا واضحا تحالفه مع عادل الصرعاوي - ياخي صج أحب هالآدمي!- خاصة بعد تقارب الأصوات، و لعل ما ميز المسلم (العتيبي) و رفعه إلى المركز الأول هو مدى الثقل الذي تتميز به قبيلة عتيبة في منطقة خيطان.
أما وصول الدكتور وليد الطبطبائي كان لسببين رئيسيين، أولهما هو مدى القبول الذي يحظى به في منطقة كيفان زائد إتجاه أصوات على العمير - مرشح التجمع السلفي- إليه كونه "سلفي" أيضا، و لكن ارتفاع مركزه فوق العمير يرجع إلى قاعدته في كيفان.
صالح الملا: الصوت الوطني الشجي الذي حقق نصرا باهرا بصعوده إلى المركز الخامس "باستحقاق"،فقد كانت "مكاين" صالح تعمل من قبل انتخابات عام 2006 - قبل إقرار الدوائر الخمس- و لعل نزوله لأول مرة وفق الدوائر الخمس كانت مغامرة قوية من صالح الملا. و لكن ما بدا واضحا للجميع هو مدى القبول الذي حظي به "ولد الملا" سواء من خلال الندوات أو المقابلات - و ذلك امر لا بد من بسبب طرحه العقلاني و أسلوبه الرزين.
و لكن بالنسبة لي، يبقى موضوع التحالفات غامضا و غير واضح -و غالبا لم يتحالف أي منهم- و أقصد هنا صالح الملا (الخامس) ، و أحمد المليفي (السادس)، و روضان الروضان (السابع - و رئيس المجلس البلدي سابقا).
الشايجي، و الصانع...
كان واضحا منذ بدأ الإنتخابات مدى تشبث الصانع بالشايجي، و حقيقة لم أصدق بأن الصانع - بجلالة قدره!- "مردوف" من الشايجي، و لكن ذلك بدا بوضوح حين أعلنت النتائج، فقاعدة الشايجي لم تكن مقتصرة على "الأخوان" فقط، بل تعدتها إلى بلوك عائلي له ثقله في الدائرة الثالثة، بينما إنحصرت أصوات الصانع بثقل الأخوان في الثالثة و مؤيديه من الروضة!
أحمد السعدون...
صدمة... لم يتخيلها أحد! و لكن بنظري كانت منطقية لعدة عوامل:
1- الهجوم المستمر من جريدة الوطن على أحمد السعدون.
2- عدم تحالفه مع أي مرشح في الدائرة.
3- إيمان اهل الدائرة بجملة "السعدون فايز... ليش أعطيه؟ خل أعطي غيره!" - سامعها باذني أكثر من مرة!
و لعل اعداء العم الفاضل بو عبدالعزيز فسروها بأنها "إشارة على عدم قبول أهل الدائرة الثالثة لأحمد السعدون" و هذا غير صحيح، فقد عض منهم الكثيرون أصابعهم ندما على عدم تصويتهم له "كونه فائز سلفا" !
تحياتي

هناك تعليق واحد:

مــعـــارض يقول...

إحنا عشقناها وعشقناك وايد يا... صالح الملا

مبروك للجميع


mu3aratha.blogspot.com