الخميس، 29 مايو 2008

الأربعاء، 28 مايو 2008

قذارة؟؟

*** تحديث أسفل الموضوع ***

في جريدة "الوثن"... في الصفحة الأولى...





و في قلب الخبر...

أحالت شركة المال للاستثمار رئيس مجلس ادارتها السابق النائب المنتخب محمد جاسم الصقر الى نيابة الاموال العامة «بسبب ما يعتقد انه تجاوزات مفترضة تخص فقدان اموال تمثل نحو 20 في المئة من رأسمال صندوق جزر الكايمان البالغ 22 مليون دولار».وكذلك احالت الشركة الى النيابة مع الصقر مديرة الصندوق، وهي غير كويتية.وذكر رئيس مجلس الادارة العضو المنتدب في شركة المال للاستثمار لؤي جاسم الخرافي في تصريح صحافي على هامش الجمعية العامة للشركة صباح امس ان «احالة الصقر الى النيابة تمت في فبراير الماضي، من دون ان تشمل ايا من اعضاء مجلس الادارة السابق»، مضيفا ان «الشركة تقوم حاليا بعمليات تدقيق شاملة لكشف أي تجاوزات اخرى.. وما يكشف سيحال الى النيابة فورا».وافاد الخرافي ان «اعضاء في مجلس ادارة الشركة تحفظوا عن اداء صندوق جزر الكايمان، بسبب وجود صرف تم بغير اغراضه»، لافتا الى ان احالة الصقر الى النيابة «سيبلغ بها مجلس الامة في اول جلسة له».

لا اعلم ما هي حيثيات هذا الموضوع... و علامات الإستفهام مطروحة:

1- إن كانت الإحالة في فبراير الماضي (منذ ثلاثة أشهر)... مالهدف من نشر الموضوع الآن كعنوان رئيسي لهذه الصحيفة التعيسة؟
2- إسم لؤي جاسم الخرافي... و في هذا الوقت بالذات... و في تصريح رئيسي... يثير علامات استفهام أكبر و أكبر!

أرجو ممن لديهم معلومات حول الموضوع ان يباشروني بها على البريد الإلكتروني: sar7aan@gmail.com


*** التحديث - 7:10pm ***

تعليق الأخ forzaq8 لفت نظري بخصوص موضوع لم أقرأه اليوم و هو أن خبر التحويل للنيابة لم يعلن إلا بالأمس من خلال الجمعية العمومية لشركة المال... فنشر الخبر اليوم بعد صدوره بالأمس أمر طبيعي - أمنّا بالله - و ارتباط اسم الخرافي بالشركة طبيعي كونه رئيس مجلس الإدارة - هم آمنّا بالله- ... أما أن الخبر يُنشر بهذه الصورة؟ مانشيت رئيسي يتهم الصقر باختلاس 22 مليون دينار، علما بأن المبلغ المفقود هو 2 مليون صرفت في غير الأغراض المخصصة لها... و قيمة الصندوق الذي فقد منه المبلغ هي 22 مليون! - هذا اللي يقوله الخرافي! صياغة الخبر لم يذكر فيها لفظ الجمعية العمومية كما أن العنوان الرئيسي لم يتناول الـ 2 مليون... يبقى الموضوع عبارة عن.. قذارة صحفية!!


الثلاثاء، 27 مايو 2008

هل انا عنصري؟

هل انا عنصري؟ على الأغلب هذا الإتهام سيلحق بي إذا استمريت بمهاجمة من يريدون تقسيم "الكيكة" و تحويل السلطة التنفيذية إلى "حكومة محاصصة قبلية"...

اخواني... لا أحد ينكر ان القبائل هي احد مكونات المجتمع الأساسية... و اركز على كلمة أحد و ليس كل ! و لكن "قد أسمعت لو ناديت حيا... و لكن لا حياة لمن تنادي".. فنواب "القبائل"- أقولها و كلي أسى- يطالبون بتوزير أبناء القبيلة من أهل الكفاءات و على اساس حجم كتلهم النيابية! تبا و تبا و تبا لهكذا عقليات تعيسة... فهل يتوقف الانسجام بين السلطتين على أساس توزير ابن القبيلة الفلانية و القبيلة العلنتانية؟

نعم... عقلياتكم تعيسة و أتعس منها مافي! لعدة أسباب:

1- فزتم بفرعيات و أجبرتم غيركم على القبول بكم.. و أين هو الإختيار الحر؟ القبيلة تستعبد أبناءها في عملية التصويت و هذا واقع!
2- أولى المطالبات قبل تشكيل الحكومة هي بتوزير ابناء القبيلة و الله يستر من توظيف ابناء القبيلة في الوزارة "اللي بيمسكها ولدهم"... و هات يا فساد و يا هدر بالأموال... و عاااااااااادي أدش مجمع الوزارات أشوف غزوة من هالقبيلة على القبيلة الثانية... من مكتب لي مكتب.
3- اين حقوق الكفاءات من خارج القبيلة؟ هل تظلم لأن لا كتلة لها؟؟ عذركم أقبح من ذنب!
4- هل ستنتقل نقاشات السلطتين من مجلس الأمة لتصبح في مجالس القبيلة و يراسها شيخ القبيلة؟ لا خوش ديرة عشائر!

نوابنا التعساء... تحية إجلال و تقدير! و مسكين الكرسي الأخضر اللي انظلم فيكم... و يا سمو رئيس الوزراء... لا تعطيهم ويه!







عاشوا... نواب القبائل! و تحيا الكويت!

هذا اللي نحتاجه...

كبروها... و اقروها... خلف الله علينا

الاثنين، 26 مايو 2008

المتردية و النطيحة

*** تحديث ***

2:39pm

راح أنجلط!!

مسج من كويت نيوز


النائب حجيلان: نطالب سمو رئيس الحكومة اختيار وزير مطيري من ذوي الكفاءات

**********

يتهافت النواب الجدد - خاصة القبليين و الطائفيين- بتقديم النصائح إلى رئيس مجلس الوزراء بخصوص التوزير و اختيار الكفاءات، إضافة إلى الجهود الدؤوبة منهم لتوزير "ولد القبيلة" أو "ولد الطائفة"... متناسين - و متى ذكروها؟- ضرورة تحسين العلاقة مابين السلطتين التنفيذية و التشريعية التي وصلت إلى أسوأ مراحلها بسبب عدة عوامل سنناقشها:

1- الطرح الشعبوي:
إسقاط القروض و الـ 50 دينار و الـ 120 دينار كانت أحد أهم أولويات بعض النواب ممن يتسلقون على "أكذوبة معاناة الشعب" للأصوات و فقط للوصول للصوت، قد لا تكون هذه المطالبات وسيلة لكسب الأصوات، بل قد تكون نابعة من "ثقافة" مكتسبة من بيئة بعض هؤلاء النواب للأسف الشديد.

سبب الطرح الشعبوي:
بسبب تردي النظام التعليمي و التربوي "التبن" و أيضا تردي كوادره منذ الأزل تبقى ثقافة الإنتماء البديل للإنتماء الوطني - سواء كان قبلي أم طائفي ام عائلي- هي المهيمنة في ظل ضعف تعزيز الثقافة الوطنية الخالصة التي تحث على أن "الإنتماء يكون للوطن" فقط لا غير، فلا نجد أن الإنتماء الوطني إلا مجرد شعارات يطلقها حتى من تفنن بشراء الأصوات و صعد من خلال الفرعيات! إلى جانب أن ضعف النظام التعليمي بشكل عام يأتي بمخرجات تعيسة، و لكنها تطمح لتقلد المناصب و قبض الرواتب "و هم ببيوتهم" -يبيلها واسطة- و تدليل انفسهم بأكسسوارات الحياة المترفة من سيارات "كشخة" - يبيلها قرض- و "سفرات" - يبيلها علاج بالخارج.


هذه المتطلبات الشعبوية التافهة لم تجد طريقها إلى قمة الأولويات إلا بوصول نواب الفرعيات القبلية و النخبة الطائفية، كلا لخدمة متطلبات الحياة اليومية من أبناء قبيلته او طائفته أو حتى عائلته! يجب على هذا النائب يحصل على رضا أمير القبيلة البدوي أو السيد الشيعي أو الشيخ السني او عميد العائلة الحضري... ليتمكن من الإستمرار في موقعه "كنائب للأمة" لخدمة اغراضه الشخصية، أو اغراض أمته "القبلية" أو "السنية" أو "الشيعية" أو "الحضرية".

2- رئاسة ضعيفة للسلطة التشريعية:
ضعف رئاسة المجلس- و أقصد الخرافي و ما أقصد أحد غيره- تركت المجال للنطيحة و المتردية بان "تتفلت" على السلطة التنفيذية و بالتالي بعثرة أوراقها "التي يجب" أن تتماشى بانسجام مع المطالبات النيابية "المعقولة" كالارتقاء بالخدمات الصحية و البنى التحتية... إلخ.
ففي ظل حكومة ينخر الفساد في أجهزتها و سلطة تشريعية برئاسة ضعيفة تركت المجال لرويبضات المجلس ان يعيثوا بالأرض فسادا لا بد و ان ننحدر إلى اسفل السافلين! فهل ستحل مشاكلنا الأزلية كالبنى التحتية إذا أسقطت القروض؟ أو هل ستتحسن الخدمات الصحية إذا زادت الرواتب بمقدار 50 دينارا؟ نواب تعساء... و رئاسة اتعس!

سبب التعاسة؟
الخرافي! بكل بساطة!

دشوا و إقروا... لعل و عسى!

الله يرحم ايامك يالسعدون...
3- وسائل الإعلام:
لوسائل الإعلام دور كبير في تقليب دور الشارع... و جريدة "الوثن" كان لها الدور الأكبر في ترسيخ أحقية أبناء القبائل بإجراء فرعياتهم التي سببت صداما شديدا ما بين الداخلية و المشاركين في الفرعيات، كما سوقت و بشدة لإسقاط القروض التي جعلت - النائب الفلتة- بو رمية يتقدم باستجوابه!... و لا ننسى إحدى الحملات التسويقية للوطن التي إرتكزت على إسقاط قرض المشترك إذا فاز في سحب الوطن! و حاربت تقليص الدوائر الإنتخابية مما جعل الحكومة هي العدو الأول للشعب! و حاربت كل من حارب سراق المال العام بمنهجية "مو بس إحنا اللي نبوق... الكل يبوق"!

الحل؟
نساف يدوس خليفة و أبوه!


**********

انا واحد للحين ما تزوجت لأني خايف على عيالي إللي مادري منو بتكون أمهم!! ليش خايف؟هل انتو شايفين شي يطمن بمستقبل هالديرة مادام نوابها... متردية... و نطيحة؟

بنو بنغال... ما تبون وزير انتو بعد ؟؟

الأحد، 25 مايو 2008

مستقبل الديرة... زفت!!

قريتوا الجرايد اليوم؟ و بالذات الوطن؟ انا ماني قادر أنام... من اللي قريته!

1- الجهبذ... عبدالله راعي الفحماء
ومن جانبه عبر النائب عبدالله راعي الفحماء عن الطموح بان يكون هناك «وزير من العوازم مع الحكومة».وقال: «نحن ككتلة نطمح إلى ان يكون لنا وزير في حكومة الشيخ ناصر المحمد» لافتا إلى ان «رئيس مجلس الوزراء لديه رؤية جيدة لاختيار الوزراء ولم نحدد احدا لدخول الوزارة».وذكر راعي الفحماء انه «اذا كانت هناك حكومة جيدة وقادرة على سير عملية تنفيذ القرارات ومتعاونة مع المجلس فان التأزيم لن يحدث ولكن اذا كانت حكومة بنفس سابقاتها فان التأزيم سيعود وبقوة.
عبالكم مجلس العشائر الكويتية؟ هذه هي عقليات الفرعيات التعيسة!! نحن ككتلة ... هل هي كتلة عمل؟ هل هي كتلة فكرية؟ ... إنها كتلة قبيلة... مجموعة دخلت المجلس لتمثل القبيلة، و تبي تدعس القبيلة بالحكومة و هذا طموحها... و النتيجة من توزير واحد من القبيلة ستكون "توظيف بالهبل" لأشخاص من نفس القبيلة... و عجبي!
2- الفطحل... د. علي الهاجري
ودعا النائب الدكتور علي الهاجري سمو رئيس الوزراء إلى «اختيار وزراء اكفاء ذوي واختصاص بعيدا عن المجاملة وارضاء الاغلبية على حساب مصلحة الوطن»، مشيرا إلى ان «من ابرز اولويات المجلس المقبل موضوع الدواوين والفرعيات وتعديل الدوائر بشكل عادل وزيادة الـ 50 ديناراً وشراء مديونية المواطنين».
أولوياتك نار... الدواوين المخالفة، تتحول إلى غير مخالفة! و الفرعيات المجرّمة تصير قانونية! و تعديل الدوائر بشكل عادل - إي إنت كنت تبيها عدالة- و ما تبي الدوائر الخمس الظالمة! و زيادة الخمسين دينار عشان تزيد الأسعار! و شراء مديونية المواطنين عشان متى ما قربت يالله يا جماعة روحوا اقترضوا!... الله يسامح اللي انتخبوك!
نفسيتي تعبانة، أكمل بعدين... و على فكرة، فزعات قبليّة ما أبيها هني، بتفزع حق ديرتك حياك الله، بتفزع حق قبيلتك على باطل و مضرة الديرة اقوللك إطلع بره.

الأربعاء، 21 مايو 2008

وجوه جديدة...

لم يحالفه الحظ في 2003، و أيضا في 2006... و استطاع أن يتجاوز الخط الأحمر أخيرا ليتجه نحو خانة الفائزين في الدائرة الثانية... محمد العبدالجادر... متفائلين و متأملين فيك الخير... الكثير! قلوبنا و عقولنا معاك و سنكون لك "ظــــــهـــــــر".




إقتحمت برقي و أخلاق عالية و طرح عقلاني متزن... نتوقع منك الكثير، و نحن على يقين بأنك ستفوق التوقعات بإذن الله... صالح الملا، إحنا عشقناها مثل ما تعشقها... و هي بانتظار الكثير منك، و لا تنتظر دعمنا... فسنكون سباقين لدعمك... سلفا! الكويت تستاهلك.




الثلاثاء، 20 مايو 2008

الثالثة.. يالثالثة

نتائج هذه الدائرة "الطاحنة" كانت عنيفة و غريبة... حقيقة لا أستطيع وصفها! لكنني ساسرد ما أعرفه...

كان وصول الدكتور فيصل المسلم للمركز الأول غير متوقع - بالنسبة لي على الأقل- لأنني لم أعتقد بأنه سيدخل في أي تحالفات مع أي من المرشحين، خاصة في ظل عزوف السلف و الأخوان عن التصويت له، لكن بدا واضحا تحالفه مع عادل الصرعاوي - ياخي صج أحب هالآدمي!- خاصة بعد تقارب الأصوات، و لعل ما ميز المسلم (العتيبي) و رفعه إلى المركز الأول هو مدى الثقل الذي تتميز به قبيلة عتيبة في منطقة خيطان.
أما وصول الدكتور وليد الطبطبائي كان لسببين رئيسيين، أولهما هو مدى القبول الذي يحظى به في منطقة كيفان زائد إتجاه أصوات على العمير - مرشح التجمع السلفي- إليه كونه "سلفي" أيضا، و لكن ارتفاع مركزه فوق العمير يرجع إلى قاعدته في كيفان.
صالح الملا: الصوت الوطني الشجي الذي حقق نصرا باهرا بصعوده إلى المركز الخامس "باستحقاق"،فقد كانت "مكاين" صالح تعمل من قبل انتخابات عام 2006 - قبل إقرار الدوائر الخمس- و لعل نزوله لأول مرة وفق الدوائر الخمس كانت مغامرة قوية من صالح الملا. و لكن ما بدا واضحا للجميع هو مدى القبول الذي حظي به "ولد الملا" سواء من خلال الندوات أو المقابلات - و ذلك امر لا بد من بسبب طرحه العقلاني و أسلوبه الرزين.
و لكن بالنسبة لي، يبقى موضوع التحالفات غامضا و غير واضح -و غالبا لم يتحالف أي منهم- و أقصد هنا صالح الملا (الخامس) ، و أحمد المليفي (السادس)، و روضان الروضان (السابع - و رئيس المجلس البلدي سابقا).
الشايجي، و الصانع...
كان واضحا منذ بدأ الإنتخابات مدى تشبث الصانع بالشايجي، و حقيقة لم أصدق بأن الصانع - بجلالة قدره!- "مردوف" من الشايجي، و لكن ذلك بدا بوضوح حين أعلنت النتائج، فقاعدة الشايجي لم تكن مقتصرة على "الأخوان" فقط، بل تعدتها إلى بلوك عائلي له ثقله في الدائرة الثالثة، بينما إنحصرت أصوات الصانع بثقل الأخوان في الثالثة و مؤيديه من الروضة!
أحمد السعدون...
صدمة... لم يتخيلها أحد! و لكن بنظري كانت منطقية لعدة عوامل:
1- الهجوم المستمر من جريدة الوطن على أحمد السعدون.
2- عدم تحالفه مع أي مرشح في الدائرة.
3- إيمان اهل الدائرة بجملة "السعدون فايز... ليش أعطيه؟ خل أعطي غيره!" - سامعها باذني أكثر من مرة!
و لعل اعداء العم الفاضل بو عبدالعزيز فسروها بأنها "إشارة على عدم قبول أهل الدائرة الثالثة لأحمد السعدون" و هذا غير صحيح، فقد عض منهم الكثيرون أصابعهم ندما على عدم تصويتهم له "كونه فائز سلفا" !
تحياتي

يا خوفي...

يا خوفي منك...


الاثنين، 19 مايو 2008

إيييييييييييييييه... يالخمس!

و به نستعين...

بعد انتهاء هذه الإنتخابات... و نومة لم تستمر لأكثر من 6 ساعات منذ يومين... قررت ان "أنفس" عما بداخلي بخصوص نتائج الإنتخابات، و على هذا الأساس سأتناول الدائرتين الثانية و الثالثة فقط بتحليل - أو رأي شخصي على الأقل لعل و عسى أن نستنبط أسرار هذا الإنتخابات و كيفية إقتحام صفوف الفوز فيها.


لماذا فقط الثانية و الثالثة؟

سؤال منطقي... و إذا أردت إجابة منطقية أكثر فانظر إلى نتائج الدوائر الأولى و الرابعة و الخامسة!!


الدائرة الثانية:

تقارب نتائج كل من مرزوق الغانم و خاله جاسم الخرافي بنسبة 99.6% (بفارق 39 صوتا لمرزوق) يؤكد بأن عملهما فترة الإنتخابات كان متوازيا، "اللي عطى مرزوق عطى جاسم، و اللي عطى جاسم عطى مرزوق" هي الجملة الأكثر ترددا في الدائرة الثانية، و قد كانت واضحة تلك الطفرة في اصواتهما خصوصا عند فرز صناديق الصليبيخات، الأمر الذي تزامن مع طفرة في أصوات خلف دميثير، و عادت الطفرة مرة اخرى عند فرز صناديق الشويخ و الضاحية لتشمل خلف دميثير مرة اخرى مما يؤكد تحالفهم و تبادلهم أصوات هذه المناطق الثلاث.

أما بالنسبة لخالد سلطان بن عيسى - فقد كان إعتماده على "بلوكات السلف" خاصة في منطقة الفيحاء و التي صححت خطأ 2006 في تصويتها لدعيج الشمري - ممثل حدس، بالإضافة إلى إعتماد السلطان الرئيسي على تجمعات عائلته - القناعي- المتمركزة في الشويخ و ضاحية عبدالله السالم على وجه الخصوص، إضافة إلى تجمعات - متوسطة إلى صغيرة- منهم في مناطق الفيحاء و النزهة و القادسية و المنصورية. و قد ساهم ثقل السلطان في نقل عبداللطيف العميري - التجمع السلفي- معه إلى خانة الفائزين، بالإضافة إلى محمد براك المطير الذي إختلفت مراكز ثقل اصواته و كانت حسبته جدا معقدة; فقد كانت مصادر أصواته من بلوكات عائلية - إعتمادا على صلة القرابة بين عائلة المطير و بينهم، إضافة إلى أصوات من السلف و الخوان ضمنت وصوله إلى مركز متقدم.

أما بالنسبة لجمعان الحربش، فقد كان ثقل قبيلته عاملا رئيسيا في وصوله إلى جانب ضمانه أصوات مؤيدي حدس و قواعدها كونه أحد مرشحيها و نوابها السابقين.

قائمة التحالف: لعل ما كسبته هذه القائمة هو إضافة إسم جديد لها في الثانية و هو "محمد عبدالله العبدالجادر" الذي حافظ على المركز الأخير بصعوبة شديدة ليدخل المجلس كأحد نواب التحالف إلى جانب محمد جاسم الصقر و علي فهد الراشد، و ما لم يتحقق هو فوز مرشح - و امين عام التحالف الوطني الديمقراطي- عبدالرحمن العنجري، و بذلك تكون قائمة التحالف في الثانية هي القائمة الوحيدة التي تميز مرشحوها بعدم التحالف أو تبادل الصوات مع اي مرشح آخر خارج قائمتهم - كونها قائمة مقفلة- و لعل هذا الأمر هو الذي أخرج العنجري و أدى إلى تراجعه إلى ما بعد المركز العاشر، إذ لم يلتزم الجميع بقائمة التحالف "كقائمة"، بل إعتمد الناخبون على إنتقاء الأسماء بدلا من النظر إلى الأجندات و برامج العمل.




الثالثة... قريبا.


برا الموضوع... كان ودي أشوفك مرشح.. عشان أضحك :)


الأحد، 18 مايو 2008

!Adios

Update

*** An extended suckers list ***




!!So Long.. Suckers
و عقبال الباجي :)

الخميس، 15 مايو 2008

مهم للقراءة

*** تحديث ***
حدس ترفع شكوى ضد ساحة الصفاة في مخفر الروضة
************
قنبلة "عنقودية" تفجرها مدونة ساحة الصفاة
و أم صدة تختمها بـ "أقدم مهنة في التاريخ"
أما مدونتنا المتواضعة فلديها
قراءة ممتعة و "مذهلة" نتمناها لكم!

الأربعاء، 14 مايو 2008

لماذا "لن" أنتخب حدس؟

إغرورقت عيناي من الضحك عندما قرأت مقال الأخ أسامة عيسى ماجد الشاهين في جريدة الراي اليوم، و لكي أوضح الموضوع سأعطيكم نبذة بسيطة عن الأخ أسامة الذي أكن له و لشخصه الكريم كل تقدير و احترام.

الأخ أسامة كان أحد قواعد القائمة الإئتلافية في جامعة الكويت - كلية الحقوق- و هو إبن العم الفاضل عيسى ماجد الشاهين عضو مجلس الأمة السابق و أحد الرموز الأوائل في حركة الأخوان المسلمين في الكويت... و الأخ أسامة تدرج في العمل ضمن كوادر الأخوان المسلمين منذ نعومة أظافره حتى تبوأ مقعد رئيس الإتحاد الوطني لطلبة الكويت - فرع الجامعة.


الآتي بالأحمر هو مقال الأخ أسامة، و بالأسود تعليقي على ما قال:


«حدس» هو اختصار الحركة الدستورية الإسلامية، وهو التنظيم السياسي الذي أسس في الكويت المحتلة 13 أكتوبر 1990 وأشهر في الكويت المحررة 31 مارس 1991، وقد تشرفت بالعمل في الحملات الانتخابية للحركة، بأدوار مختلفة، منذ عام 1992 وحتى وقتنا الحاضر، والحمد لله رب العالمين.
وأود في هذا المقال أن أحدد أسباب اعتزامي انتخاب مرشحي «حدس» في الانتخابات الجارية، حتى يكون دعمي لها، كعادتي إن شاء الله، دعماً مبصراً وليس طاعة عمياء، وذلك من خلال التساؤلات التالية:


يا أخ أسامة... حدّث العاقل بما يعقل... فأنت أحد كوادر حدس و "مكائنها" العاملة منذ طفولتك... و كلنا نعلم بنظام البيعة الأبدية التي تفرض على كوادر الأخوان و نظام الثواب و العقاب، و كما تفضلت، فأنت تعمل معهم منذ عام 1992!


هل أنتخبها لأنها قدمت أداء وزارياً مميزاً، من خلال الناطق الرسمي السابق باسمها ووزير الكهرباء والماء الحالي، المهندس محمد العليم، الذي أدار أزمات الكهرباء المتتابعة بشفافية لم نتعودها من الوزراء منذ عقود؟
لقد صارح النائب السابق الوزير الحالي العليم المواطنين عموماً والنواب خصوصاً، بحجم المشكلة وخططه لحلها، وأشرك الجميع معه في القضية ليجعل «ترشيد» الطاقة عادة جماعية يومية جديدة.


من صجّك؟... حملة إعلامية كلفت 10,000,000 كانت كفيلة بحل مشكلة الإنقطاع الكهربائي! أرجع و أقول لك حدث العاقل بما يعقل! لم نر أي توربينات تحل المشكلة من جذورها... ناهيك عن علامات الإستفهام حول هذه الحملة و كيفية صرف أموالها من وزارة الكهرباء خلال وزارة العليم!

أم أنتخبها لأنها قدمت أداء نيابياً مسؤولاً، فلم تتطرف مع المطالبات الشعبوية الفوضوية، ولم تتعصب مع التوجهات الرأسمالية الطبقية، بل وقفت موقف الحكيم المالك لقراره، إذ لم تؤيد «حدس» المطالبة بإسقاط القروض كافة عن جميع المواطنين، لكنها أيضاً لم تعارض إسقاطها بصورة مطلقة وقاطعة، بل قدمت اقتراح المحفظة المالية لسداد ديون المعسرين، وقدمت كذلك ضوابط تبناها الجميع بعد ذلك، مثل إسقاطها عن المعسرين ومنع المستفيد من الاقتراض مجدداً لحين سداده لأقساطه وقصرها على الديون الحقيقية وليس الاستثمارية أو الاستهلاكية البحتة.أم أنتخبها لأنها احترمت عقل الناخب فطرحت برنامجها الانتخابي عليّ، ولم تكتفِ بالشعارات الثورية والعبارات الحماسية، بل طلبت مني انتخابها بناء على برنامج مفصل أستطيع محاسبتها عليه بعد ذلك؟
و كيف يحاسبها عامة الناس إن لم يكونوا من ضمن كوادرحدس؟ و الذين - اعتدنا منهم أن يكونوا "مصلعين على طول الخط" للحركة الدستورية!
وكم هو مؤسف أن يتشدق الآخرون بعبارات ضخمة مثل «التنمية» و«الإصلاح» و«التعددية»، ويكون ما وراء هذه العبارات هو نقيضها أو الفراغ التام في أحسن الأحوال! ولا حول ولا قوة إلا بالله.

هذا هو ما يتشدق به مرشحو حدس منذ عام 1992 و حتى اليوم فلم نر منهم أي تقدم على مستوى الصحة أو التعليم و غيرهم من القطاعات سوى توظيف و سيطرة كوادرهم على المناصب القيادية! فهل من تقدم؟ لا و ألف لا!

أم أنتخب «حدس» لأنها كانت التيار الوحيد الذي ندد بالإجراءات القمعية التي صاحبت محاولات إفشال الانتخابات الفرعية لقبائل الكويت، بينما وقف التيار الشعبوي والتحالف العلماني موقف المحرض أحياناً والمتفرج أحياناً أخرى؟

COMEON! انا و أنت و غيرنا الكثير يعلمون ان حدس تعتمد بشكل أساسي على الفرعيات - التشاوريات عشان ما تزعل- في انتقاء مرشحيها... الذين فقدت أغلبيتهم هذه الإنتخابات بسبب سقوطهم في الفرعيات... و لذلك آثرت حدس ان تمسك العصا من النص.

من المعيب حقاً أن يقدم الشعبويون مصالحهم الانتخابية على حقوق غيرهم من المواطنين، وأن يغمض العلمانيون أعينهم لنزعة عنصرية تسيطر عليهم منذ نشأتهم! وعسى أن يكون فيما حدث تنبيه للغافل الذي مازال يرسم لهؤلاء صورة جميلة في مخيلته. أم أنتخب «حدس» لأنها حركة ذات مبادئ إسلامية، تنطلق منها وتفتخر بها، فأنا أعتبر مصلحة الوطن جزء من مبدئي الإسلامي، كما أن الإسلام بدوره مكوِّن أساسي لنظامنا الدستوري؟

هل أصبحت محاربة الفرعيات نزعة عنصرية و تقديم مصالح؟ أين احترام القانون يا رجل القانون... القانون الذي صوت تأييدا له كل من ناصر الصانع - الذي كنت عريفا لندوته- و مبارك الدويلة؟ و هما من اعضاء حدس و عرابيها!

وأسجل هنا استنكاري لكل من يعطي صوته لفلان أو علاّن، وهو يعلم أنه لن يؤيد، بل قد يعارض، قوانين مثل فرض الزكاة أو فصل الاختلاط أو تحريم الربا أو تطبيق الحدود، بحجة أنه «وطني» أو «إصلاحي»، ولا أدري أي وطن سيبقى بلا دين يصونه، أو أي إصلاح سيتم من دون اتباع شرع رب العالمين، ولهذا قال شاعر الإسلام محمد إقبال:

«إذا الإيمان ضاع فلا أمان
ولا دنيا لمن لم يحيِ دينا
ومن رام الحياة بغير دينٍ
فقد جعل الخراب له قرينا».

دندنة على وتر الدين... و انت تعلم يا اخي بأن كلامك هذا بعيد عن أجندة الحركة الدستورية في المجلس، و انت تعلم أيضا بأن لا وجود لمن يطالب بما ذكرت! بل كانت هناك مطالبات برفع سقف الحريات و تعدد الإختيارات أمام المواطنين، فلا تحاول أن تلعب على هذا الوتر... فالوتريات حرام! و لكن مازال بإمكانك ان "تدف" لحدس... فالإيقاعات "محللة"!

في الختام كان هذا جانباً من التساؤلات التي قادتني لدعم مرشحي الحركة الدستورية الإسلامية وعزمي انتخابهم في 17 مايو بمشيئة الله، أما المجاملات والمعاملات فلها ميادين أخرى غير ميدان الشهادة أمام عالم الغيب والشهادة، والحمد لله أولاً وأخيراً.

أسامة عيسى الشاهين
مقالك كله مجاملات في مجاملات و تسويق أعمى لحدس... أتمنى ان تتقبل كلامي بصدر رحب... و السلام عليكم!

الثلاثاء، 13 مايو 2008

رحل...


ر حل بطل التحرير... رحل سمو الأمير الوالد الشيخ سعد العبدالله السالم الصباح
أسكنك الله فسيح جناته يا فقيد الكويت الغالي
و بدورنا نعزي سمو الأمير الشيخ صباح الأحمد الصباح
و نعزي ولي عهده الشيخ نواف الأحمد الصباح
و عموم آل صباح الكرام.
و عظم الله أجركم يا أهل الكويت... قيادة و شعبا

"ان رجالا يتخوضون بمال الله بغير الحق فلهم النار يوم القيامة"

ليس عنوانا لموضوع... إنما هو قول لرسول الله صلى الله عليه و سلم عندما حذر من صرف اموال "تجمع بإسم الدين" في غير وجهها، فكما أفتى الشيخ عجيل النشمي بجواز إعطاء الزكاة لمستحقيها من الأحزاب و التيارات الإسلامية "التي تريد أن تعلي كلمة الله" في الدول التي "لا تقيم شرع الله"!


فتوى النشمي:




و التي تم تغييرها - أو تغيير صيغتها بالأصح- في الموقع الإلكتروني الخاص بالشيخ عجيل النشمي ليصبح المراد بها الا تعطى أموال الزكاة في الدول العربية و الإسلامية، إنما يجوز إعطاؤها للتجمعات و الأحزاب الإسلامية في الدول غير العربية! (الروابط الداخلية في موقع فضيلة الشيخ لم تكن تعمل وقت كتابتي لهذا الموضوع، بينما كانت فعالة منذ اسبوعين!... مقصودة؟)
و بماذا يرد الأخوان - حدس- على هذا المقال و الذي كتبه الشيخ/ محمد العنجري في القبس بتاريخ 2/10/2006؟؟
بالأمس:
أرسل لي أحد الأصدقاء رسالة هاتفية كانت فحواها كالتالي:"تقدم موظف بإحدى اللجان الخيرية التابعة لجمعية الإصلاح بشكوى للنيابة العامة ضد (حدس) لقيامها بتمويل حملتها الإنتخابية من أموال الصدقات!" و حقيقة لم أكن - و من حولي- واثقين من مصداقية الخبر، حتى أن الصديق الذي أرسله لي لم يؤكده... فكانت المفاجأة في جريدة السياسة - عدد اليوم الثلاثاء 13/5/2008- بأن كان الخبر ذاته متصدرا الصفحة الأولى، بالإضافة إلى إتهام إبن أحد مرشحي (حدس) في الدائرة الثالثة بالتورط في العديد من الصفقات غير القانونية - على حد قول السياسة!




إحدى الفقرات المكتوبة:
ولان »مصائب »حدس« لا تأتي فرادى« فقد اظهرت مستندات حصلت »السياسة« على نسخة منها ان مرشحي الحركة الدستورية الذين طالما ادعوا كشف ذممهم المالية خلال الفصل التشريعي السابق لم يلتزموا جميعا بعدم ممارسة العمل التجاري وفقا لنص القانون. اذ كشفت مصادر عليمة ان احد مرشحي الحركة في الدائرة الثالثة استخدم نجله في ابرام عقود تجارية مع الدولة حققت ارباحا فلكية وقالت المصادر ».

"طنطن" على كشف الذمة المالية خلال الفصل التشريعي السابق و حاليا مرشح (حدس) في الدائرة الثالثة؟ - المقصود هو ناصر الصانع... بلا شك! و هذا يذكرني بموضوع فضيحة ترشيد الشايجي و صفقات الصانع حين ذكروا تورط إبن "سندباد الروضة" بصفقة لنقل مؤونات الجيش الأمريكي من خلال شركة Global Logistics... المواضيع ترابطت، و الحقائق انكشفت... و اتضح لنا بأن الأمر تعدىصفقة واحدة ليشمل سلسلة فساد كاملة و مترابطة!

ليش كاتب هالبوست؟
كانت قد طُرِحَتْ أسئلة عدّة في الأسابيع القليلة الماضية حول مصادر تمويل حملة حدس الإنتخابية، فكمية الإعلانات التلفزيونية و الإعلانات المطبوعة في الصحف و المنشورات و إقامة المقرات الإنتخابية و عقد الندوات و "حجز المقابلات" التلفزيونية - تلك و التي قامت بها حدس بكميات رهيبة تؤكد بما لا يدع مجالا للشك بأن "وراء حدس" مصدرا رهيبا للتمويل "هو" أموال تأتي بها الأيادي الكويتية البيضاء بحسن نية و بغية التقرب لله عز وجل عن طريق الصدقة و تأدية فريضة الزكاة!
و من ناحية اخرى... تزداد الشبهات يوما بعد يوم بخصوص الذمة المالية "للسندباد" و توريطه لإبنه - المسكين- في سلسلة من الصفقات الغير قانونية... على الرغم من زيادة "التطنطن" على وتر الذمة المالية و قانون من "أين لك هذا"و الذي ثبت أنه لم يكن "إلا فقط" من أجل الكسب الإنتخابي و الضحك على عقول المؤيدين و الفئة الصامتة!

من المستفيد؟ و من الخاسر؟
لا يمكن أن أحدد اي طرف مستفيد سوى "الحركة الدستورية الإسلامية"... فقد استغلت الفرعيات "المجرّمة قانونا"، و صرفت على نفسها و مرشحيها من أموال الزكاة و الصدقات! و التنفيع البشع سواء بصفقات الصانع أو ترشيد الشايجي أو عمالة جمال الكندري! فعلى الرغم من هذا كله فما زال هناك من تغطي عينيه غشاوة "هذا إسلامي... يعني أكيد زين!" و قد يصدق كل ما يتفوه به هؤلاء المتأسلمين من تفاهات... و الخاسر الأكبر هو الكويت و أهلها بوصول "المتأسلمين" من هم على شاكلة الحدسيين و ربعهم!

الأحد، 11 مايو 2008

السبت، 10 مايو 2008

اللي تكسب به.. إلعب به..

دستور دولة الكويت - ( مادة 91 )
قبل أن يتولى عضو مجلس الأمة أعماله في المجلس أو لجانه يؤدي أمام المجلس في جلسة علنية اليمين الآتية :
"أقسم بالله العظيم أن أكون مخلصا للوطن وللأمير وأن أحترم الدستور وقوانين الدولة وأذود عن حريات الشعب ومصالحه وأمواله أؤدي أعمالي بالأمانة والصدق"
نعم... هذا هو ما أقسم عليه أعضاء مجلس الأمة السابقين، و هو ما سيقسم عليه الأعضاء الجدد الذين سيتم انتخابهم خلال أيام معدودات... القسم باحترام الدستور و قوانين الدولة، و التي يندرج تحتها قانون تجريم الفرعيات... بلا شك! و ما يثير الضحك وسط دموع القهر و الألم هو ان عددا من مرشحي هذه الانتخابات كانوا قد ضمنوا مقاعدهم في المجلس مسبقاً من خلال الفرعيات المجرمة قنونيا. قد تكون متابعتي لهذه الانتخابات اكثر من غيرها كونها الانتخابات الأولى التي تجري وفق نظام الدوائر الخمس في ظل تفاؤل - تملكني لوهلة - بأن مع شدّة حيل بسيطة من الداخلية سيتم القضاء على الفرعيات و شراء الأصوات نهائيا!
صلب الموضوع:
هل تعلمون بأن "حدس" التي أطلقت برنامجها الإنتخابي بغرض مواجهة الفساد قد اعتمدت و بشكل أساسي على فرعيات القبائل - المجرّمة قانونيا- في انتقاء و تعديل قائمة مرشحيها و التي تقلصت إلى 8 مرشحين بعد خسارة أغلبيتهم في الفرعيات و نجاح واحد منهم في فرعية قبيلته؟؟؟
ما يلي هو "القائمة الأولية" لمرشحي حدس كما أعلن عنها أحد مدوني الأخوان المعتمدين:
مقتبس:
الدائرة الأولى: جمال الكندري- محمد الرشيد العازمي
الدائرة الثانية: دعيج الشمري - جمعان الحربش العنزي
الدائرة الثالثة: ناصر الصانع - عبدالعزيز الشايجي
الدائرة الرابعة: محمد البصيري العجمي - خضير العنزي - محمد دهيم الظفيري - مطلق المرشاد الرشيدي
الدائرة الخامسة: مبارك صنيدح العجمي - عبيد فرهود العجمي - فلاح الصواغ العازمي - تركي الحميدي العتيبي
هذه القائمة شبه النهائية لحدس ، قد تحدث عليها بعض التغييرات بناء على ظروف الساحة الانتخابية ولدواعٍ تكتيكية.
انتهى الإقتباس!
و في ما يلي نتيجة البحث الذي قمت به مع المصادر:
الدائرة الأولى:
جمال الكندري
محمد الرشيد العازمي: خسر الفرعي
الدائرة الثانية:
دعيج الشمري
جمعان الحربش العنزي
الدائرة الثالثة:
ناصر الصانع
عبدالعزيز الشايجي
الدائرة الرابعة:
محمد البصيري العجمي
خضير العنزي : عنزة لم تعقد فرعيتها هذه الانتخابات
محمد دهيم الظفيري : نجح بالفرعي
مطلق المرشاد الرشيدي : سقط بالفرعي - تصحيح: لم يكن ضمن العشر الأوائل بالفرعي - الترتيب 17
الدائرة الخامسة:
مبارك صنيدح العجمي: سقط بالفرعي
عبيد فرهود العجمي: سقط بالفرعي
فلاح الصواغ العازمي: لم أجد أي معلومات - لكن تم استبعاده من قائمة مرشحي حدس.
تركي الحميدي العتيبي: على الرغم من تحقيقه نتائج جيدة بالفرعي، إلاّ أن القبيلة استبعدته لتتمكن من التحالف مع مرشح عنزي و آخر دوسري، و قد أعلن الحميدي التزامه بما تراه القبيلة!
********
المتاجرة السياسية و أسلوب "الغاية تبرر الوسيلة" و اللعب على "أفا القوانين" سمات التصقت بالحركة الدستورية الإسلامية، فأين احترام القوانين الذي تدعيه حدس؟ إن كانوا فعلا يريدون محاربة الفساد فليحاربوه بكافة أشكاله و ليس إختلاق المبررات السخيفة لتبرير ما جرمه القانون - كقول البصيري بأن الفرعيات مجرمة، و التشاوريات القبلية مبدأ إسلامي.. و كليهما يؤديان إلى نفس النتيجة و إن اختلفت المسميات! فالفساد يشمل الفساد الإنتخابي - كاختيار المرشح بناءا على قبيلته و فخذه- كما يشمل الفساد الإداري.
معلومة: ناصر الصانع و مبارك الدويلة - حدس - أحد مؤيدي قانون تجريم الفرعيات الذي تم إقراره عام 1998
ملاحظة: كل الإحترام للقبائل كافة، و لكن احترام القانون لابد منه... من اجل الكويت، و الكل بانتظار تضحية أبناء القبائل بفرعياتهم - كما ضحوا بالكثير من قبل - لأجل هذا الوطن و عزته

الخميس، 8 مايو 2008

الجديد... في ترشيد

بعد السلام و التحية...

شدني بالأمس القريب موضوع "ترشيد" و ما كيل من اتهامات شنها أحد المواقع على النائب السابق/ ناصر الصانع و المهندس عبالعزيز الشايجي، و ما أرفق به من اتهامات حقيقة لم أجد لها ردا شافيا يطفي "لهيب" التساؤلات لدي و الذي بلا شك "موجود" لدى غيري.
لكن مازاد نار الأسئلة لدي هو لقاء ناصر الصانع مع تلفزيون الوطن بالأمس، فقد برر الصانع أمر إرساء حملة ترشيد على شركة الشايجي بمبرر ضعيف و هو بأن الحملة قامت قبل توزير المهندس محمد العليم - تابع للحركة الدستورية الإسلامية- إضافة إلى ما صرح به اليوم في جريدة الأنباء:
من جانبهما، نفى مرشحا الدائرة الـ 3 وممثلا الحركة الدستورية الإسلامية (حدس) د.ناصر الصانع وم.عبدالعزيز الشايجي الاتهامات التي ساقها أحد المواقع الإلكترونية في حقهما والذي أغلق بعد شكواهما للنائب العام. وقال د.الصانع وم.الشايجي في ندوتهما المشتركة مساء أمس الأول ان العقد الذي وقعته شركة الشايجي حول مشروع ترشيد تم من خلال جمعية المهندسين قبل توزير م.محمد العليم بناء على موافقة مجلس الوزراء، في حين اكد د.الصانع أنه سجل الشركة الخاصة بعائلته في كشف الذمة المالية الذي قدمه.
برأيي المتواضع قد يكون هذا ردا و لكنه ليس بالمقنع، بل أنه رد "ياخذ الناس على قد عقولهم" بما أن الإنتخابات النيابية قد اقتربت، خاصة و انني قد قرأت منذ فترة هذا الخبر القديم في موقع جمعية المهندسين:
الفقرة الأولى:
أعلن وزير الكهرباء و الماء المهندس محمد العليم موافقة سمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح على رعاية المشروع الوطني لترشيد الطاقة " الكهرباء والماء " و الذي أطلقته الوزارة بالتعاون مع جمعية المهندسين الكويتية .
التعليق: بدأت الحملة عندما كان العليم وزيرا... مما يتعارض مع كلام الصانع!!!
الفقرة الثانية:
وعن المشروع الذي أعلن عنه قال العليم : نلتقي هذا اليوم لنعلن معا خبرا سارا يؤكد اهتمام القيادة السياسية في الكويت وجديتها في التعاون مع مؤسسات المجتمع المدني وجميع المختصين وفتح المجال واسعا أمام الكفاءات الوطنية لتدلو بدولها وتساهم في حل المشاكل التي قد تواجهنا ، ففي هذا الصباح المبارك نزف لكم وإلى عموم أبناء الشعب الكويتي والمقيمين الشرفاء على هذه الأرض الطيبة خبر تفضل حضرة صاحب السمو أمير البلاد المفدى الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح على رعاية المشروع الوطني لترشيد الطاقة / الكهرباء والماء / والذي يسعدنا أن نطلقه في وزارة الكهرباء والماء مع جمعية المهندسين الكويتية ، بهدف مساندة ودعم جهود الوزارة التوعوية والإرشادية في مواجهة حل مشكلة الكهرباء والماء .
التعليق: بلا شك، حضرة صاحب السمو حفظه الله يدعم كل ما فيه الخير لأبنائه و بناته من المواطنين أجمع و هذا ما لا نختلف عليه، فنحن ندرك أهمية الترشيد و لكن اين خطط حل المشكلة من جذورها يا وزارة الكهرباء و أين التطبيق إن كانت الخطط موجودة؟ و للعلم، فإن بداية الحملة بدعم سموه هو "أمر يؤكد" بأن الحملة كانت "ستبدأ"... و لم تكن قد "بدأت" فعلا!
الفقرة الثالثة:
وأشار رئيس " المهندسين " إلى أهمية النصائح والإرشادات الهندسية في هذا المجال ، وهذا ما سيقوم به المهندسون والمهندسات اللذين تطوعوا لذلك وأنه سيتم تقسيم المحافظات إلى مناطق ويتناوب على العمل فيها المهندسون والمهندسات كل حسب تواجده الطبيعي ، مستخدمين وسائل متنوعة وحديثة في الاتصال مع الجمهور واضعين منهجية عمل للتواصل مع مختلف شرائح المجتمع حتى تحقيق الهدف وهو لا انقطاع للكهرباء ولا انقطاع للماء .
وزاد القحطاني : أن هذا المشروع هو خلاصة لجهد متواصل بذله الزملاء المهندسون والزميلات المهندسات على مدار 8 شهور من العمل المتواصل والتفكير والدراسة والإطلاع على تجارب إقليمية ودولية كالمملكة العربية السعودية واليابان والولايات المتحدة الأمريكية ، ومن ثم الخروج بأفضل التوصيات التي درست ووضعت حيز التنفيذ حتى خرج هذا المشروع التو عوي الوطني ، والذي سيستمر إن شاء لأربع سنوات ينفذ خلالها المشروع على أربع مراحل .
التعليق: حملة إعلامية للـ "ترشيد" هي "أفضل التوصيات" و على مدى أربع سنوات... سؤالي المتواضع هو "كم تستغرق عملية تركيب توربينات جديدة؟ و هل تتعدى فترة 4 سنوات؟ و في دولة كانت قد أقرضت للتو مبلغا و قدره - 700 مليون دولار- لدولة "جورجيا" الصديقة لبناء محطة كهرباء تم إنشاؤها خلال فترة لا تتجاوز الأشهر "بعد قرض" الكويت؟
لست ممن يتصيدون في الماء العكر! و لكنني أعيش في "وطني" و غصة و حرقة بداخلي عندما أرى جل اهتمامنا بحملة كان هدفها الأعظم هو "تجاوز الصيف من دون انقطاع كهربائي"... واللي يرحم والديكم... هل هذا هو ما يريده الشعب؟ لن أقول تنفيع أو سرقة أو ما إلى ذلك... لكنني سأكتفي بقول "الكويت مسؤولية".. فهل أنتم "قدها" ؟
معلومة للمصداقية: قامت جمعية المهندسين بتوقيع عقدها مع شركة الشايجي قبل توزير العليم - بينما أن الحملة لم تنطلق فعليا إلا بعد صرف الملايين العشرة بعد توزير العليم!