الجمعة، 10 أكتوبر 2008

انتخابات اتحاد الطلبة - 2 (المستقلة...المشاكسة)



تأسست عام 1986 بعد أن خاض مؤسسها انتخابات عام 1985 مستقلا، و هو الطالب "عدنان الشرهان" الذي أسسها و مجموعة من زملائه و زميلاته... على أساس المطالبة باستقلالية القرار الطلابي خاصة و أن الفترة التي أعلنوا فيها تأسيس قائمتهم كان الصراع الفكري في جامعة الكويت قد بلغ أوجه.

استمرت القائمة المستقلة في تحقيق أرقام شبه ثابته لمدة عقد كامل (422 صوت في عام 1986 - 520 صوت في عام 1996)* حتى اتت قفزتها الكبيرة و التي أكد فيها المعايشون لهذه القائمة في تلك الفترة بأن المستقلة هي من سيحطم سيطرة الإئتلافية التي كانت قد بلغت 19 عاما حتى عام 1997، فاستمرت المستقلة في انتصاراتها على مستوى الكليات و قفزاتها في أرقام انتخابات الإتحاد بصورة ملفتة للانتباه مما حدى بالصحف إطلاق لقب "الحصان الأسود" و لقب "المشاكسة" عليها... حتى بدأت بالتراجع ابتداءاً من انتخابات عام 2001.

منهجية المستقلة... غموض
على رغم ما تصرح به أدبيات القائمة من أنها تتبع الفكر الإسلامي المعتدل، إلا أن العديد من قياديها يطلقون على فكرها إسم "فكر البيت الكويتي الأصيل"!!! و هو ما قاله منسقها لعام 1999 في إحدى المقابلات ردا على سؤال "اعتقد" أنه كان بصيغة "ما هي نظرتك للقائمة المستقلة"... فأجاب بأنه يراها كالبيت الكويتي الأصيل، بيت كويت الماضي الذي لم يفرق بين بدو و حضر، سنة أو شيعة... إلخ، و لعل هذه الجملة، إضافة إلى جهل العديد من قواعد المستقلة بمنهجية قائمتهم قد خلق لهم أزمة "هوية"، مما دعى العديد من القوائم لإلصاق لقب "اللافكر" بالمستقلة! كونها لا تتبع مرجعية فكرية واضحة من تلك المرجعيات المطروحة بالساحة السياسية الكويتية.

و تفتخر المستقلة بأن استقلاليتها هي سبب قوتها، و لكنني أرى اضمحلال هذه القوة و بشدة لعدة أسباب:


  1. التخبط في التصريحات الصحفية في فترة ما بعد الـ 2000، خاصة فيما يتعلق بالمواقف العامة للقائمة!
  2. انعدام التنظيم في صفوف القائمة!
  3. مع احترامي للجميع... لكن وجود عدد كبير من أبناء القبائل في المستقلة جعلها عرضة للمحاصصة ما بين القبائل، و لعل هذا هو السبب الأكبر في انهيارها الملحوظ منذ عام 2001.
  4. انتشار حمّى "كاريزما المنسق العام"، و هي باختصار"تعظيم دور القائد" الذي يجيد الصراخ و الخطابة و استخدام المصطلحات "كأسود.. وحوش.. أسباع"... في الوقت الذي ينعدم فيه دور إدارة القائمة، و النتيجة هلى الإنحدار المتواصل.

ما يميز القائمة المستقلة، هو قدرتها على طرح أي قضية بصورة جريئة جداً و إن كان بتهور بعض الأحيان... يحضرني في هذا السياق القضية التي رفعها 3 أشخاص من قيادييها إلى جانب منسقها العام السابق (لانتخابات عام 2007/2008)، و أيضا إضراب المواد التمهيدية في العلوم الإدارية عام 1999 الذي بسببه تم حل رابطة العلوم الإدارية، و كانت المفاجأة هي عودتها لقيادة الرابطة بفارق أعلى من سابقه لإعجاب الطلبة بطرحها آنذاك.

المستقلة... إلى أين؟
أطلقت المستقلة حملتها الإنتخابية لهذا العام تحت شعار "إلى أين؟" كتساؤل تطرحه حول مستقبل الجامعة و الكويت... و لكن ما شد انتباهي هو منشور للقائمة بعنوان "هل يجرؤون؟"، أقيّمه بأنه شديد اللهجة و جريء نوعاً ما كطرح طلابي في هذا الوقت في جامعة الكويت... احتوى هذا المنشور على تحديد رأي القائمة في عدة قضايا:


مشروع المصفاة الرابعة:
قتل هذا الموضوع بحثا و تعليقا و مازال يشوبه العديد من التعقيدات لدى الكثيرين، و على الرغم من ذلك فإن الموضوع و ببساطة تامة يتعلق بقانون لجنة المناقصات المركزية 66/1998 كون التكلفة تتعدى حاجز الخمسة ملايين دينار كويتي، و مشروع المصفاة الرابعة يهدف إلى زيادة الطاقة التكريرية من دون علم واضح بالاحتياطات النفطية الكويتية و هذا ما أثارته القائمة المستقلة في حملتها الإنتخابية للعام النقابي 2006/2007 كونه نقطة مفصلية تؤثر على مستقبل الكويت باعتمادها على النفط كمصدر أساسي.
رأي القائمة: مع إحالة المشروع إلى لجنة المناقصات المركزية طبقا للقانون، و إضافة الرأي الفني للمشروع استنادا على دراسات تحدد الاحتياطات النفطية.


قوانين الرياضة:
كون القائمة المستقلة و من البداية ضمن المشاركين في حملة "بس" لإقرار قوانين الإصلاح الرياضي، فإننا نؤكد أحقية القانون 5/2007 في وضعه موضع التنفيذ كونه صادرا عن مجلس الأمة و مصدّق من سمو أمير البلاد، على الرغم من أن البعض يسعى لإحباط هذا القانون متذرعين بالإتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) بأعذار واهية تهدف إلى زعزعة الإستقرار الرياضي بغرض مصالح و تصفية حسابات.
رأي القائمة: الإلتزام بالقانون 5/2007 و وضعه محل التطبيق.


الخطط التنموية:
دستوريا، المطالب بوضع هذه الخطط هي الحكومة التي لا يجب أن تأت بهذا كرد فعل لظروف معينة، بل يجب الإلتزام بوضع الخطط المتوافقة مع بعضها البعض و التي تهيء البلاد لأي ظروف مستقبلية.
رأي القائمة: الإلتزام بالنص الدستوري القاضي بتقديم خطط التنمية أولا بأول


الحل غير الدستوري:
نؤكد بأن حل مجلس الأمة حق مطلق لسمو أمير البلاد وفقا لما يراه من أسباب و ظروف و هي مسؤولية جسيمة أعانه الله على حملها، و لكن وجود من يروجون لحل غير دستوري من غير رجعة للحياة النيابية من شأنه أن يزعزع الإستقرار و يدفع إلى تعطيل الأمن السياسي و الإقتصادي.
رأي القائمة: ضد الحل غير الدستوري


تزوير إرادة الأمة:
أثبتت النتائج النهائية للإنتخابات النيابية الماضية خطأها بعد دخول عوامل جديدة في إدارة الإنتخابات و عمليات الفرز مما ساهم بشكل كبير و مخز بتزوير إرادة الأمة لمصلحة بعض الأطراف الدخيلة على العملية الإنتخابية، و ما ترتب على ذلك هو صمت مطبق حول إعادة النظر في النتائج و إعادة الفرز كليا لعكس الرغبة الشعبية كما هي فعلا.
رأي القائمة: ضد تزوير إرادة الأمة و نطالب بإعادة النظر في النتائج بدقة


الرقابة و حجب المدونات:
ينص دستور دولة الكويت على أن حرية الرأي مكفولة في إطار ما يحدده القانون، و على ذلك فإن رأي القائمة المستقلة يحدده عنصرين أساسيين، أولهما هو الدور الرئيسي و الأساسي للمدونات الكويتية في تحريك عجلة الإصلاح بشكل عام و كشف الفساد و المفسدين، ثانيهما هو حرية الرأي المكفولة لكل مواطن كويتي بأي وسيله... و ما يطرح الآن هو التهديد بالرقابة بقصد التخويف و الترهيب و ليس للحفاظ على المبادئ الإسلامية و سمعة الكويت و الذين نشدد على عدم المساس بهما، و على هذا الأساس فإن الرقابة التي يهددون بفرضها ستسير وفقا لأهواء المسؤولين لا القانون.
رأي القائمة: ضد الرقابة المقيّدة لحرية التعبير عن الرأي و ضد حجب المدونات بشرط ألا تنافي المبادئ الإسلامية و الدستورية و العادات العامة.

على الرغم من إعجابي بهذا الطرح، إلا أنه لن يغير من واقع الحركة الطلابية و كونها خاضعة لسيطرة الأخوان... و سؤالي للقائمة المستقلة... إلى أين تسيرون؟ فما بناه من هم قبلكم أنتم بصدد هدمه الآن من سمعة للقائمة و قوة و أرقام... لن أقول بأن الحل الآن هو في التحالف مع الوسط الديمقراطي و الهندسية و الأكاديمية و غيرهم و إن كنت من مؤيديه... ما نحتاجه الآن هو إعادة ترتيب صفوف القوائم السابقة الذكر من جديد، و خلق قواعد جديدة واعية لهم "و بالذات للمستقلة"، و من ثم التفكير بالتحالف لتوحيد الصف الوطني و لم الشمل.

إضافة: توقعي للمستقلة في الانتخابات المقبلة هو هبوط أرقامها في جميع الكليات باستثناء العلوم الإدارية و العلوم الطبية الذين يكون صعودهما شيئا منطقيا لنشاطهم الملحوظ، الرقم المتوقع: 2500 إلى 2600 صوت في أفضل الأحوال.

*من كتاب الحركة الطلابية الكويتية و التيارات السياسية - رؤية للواقع الطلابي (تأليف علي حسين العوضي)

هناك 10 تعليقات:

سيدة التنبيب يقول...

أوافق على مقولة قائمة اللا فكر عن المستقلة .. حسب معرفتي الانتخابية في الجامعة منذ سنوات .. كنا نسمي المستقلة قائمة ( عيال الجخ ) لأنها كانت حكرا على فئة معينة ، حتى أواخر التسعينيات عندما بدأ أبناء القبائل بالانضمام لها و بدأ ارتفاع أصواتها ..

الحقيقة في كلية الطب كانوا فئة متميزة هادئين نوعا ما و ( في حالهم )، حتى بدأت المشاكسات في السنوات الأولى لهذه الألفية . هم يشكلون الفئة التي لا تتبع فكرا سياسيا و لا دينيا معينا ( و الحديث عن المستقلة الأم ) كما تفضلت، و قضية البيت الكويتي أكثر من يمثلها الوسط الديمقراطي من وجهة نظري الشخصية .

الـبـيـرق يقول...

يـقـال و الـعـهـدة عـالـراوي أن الـمـسـتـقـلـة ببـدايـتـهـا كـانـت الـمـسـتـقـلـه بـالـهـاء و لـيـسـت الـمـسـتـقـلـة حـالـيـاً و كـانـت خـاصـة لأبـنـاء الـمـنـطـقـة الـعـاشـرة ... :)

أنـا أشـوف أن الـقـائـمـة تـمـيـل للـتـكـتـل الـشـعـبـي .. و الـصـراحـة أسـتـغـربـت يـوم قـريـت رايـهـم بـالـمـصـفـاة لأنـهـم يـقـولـون مـالـهـم شـغـل بـالـسـيـاسـة ..!

قـواك ربـي يـا مـشـمـشـة فـؤادي

:)

bo 7ami يقول...

المستقله قائمة من لا فكر له..

سرحان يقول...

سيدة التنبيب و bo 7ami

من لا فكر له هو ليس من البشر.. و هذا المصطلح "خطأ جسيم"... المستقلة تعاني من أزمة هوية.. و ليس "لا فكر"

لم أذكر هذا المصطلح إلا للسرد فقط

سرحان يقول...

البيرق

هلا بالحب :) شوف يبه... المستقلة اللي كانت لأبناء المنطقة العاشرة تأسست سنة 1976 على ما أظن... و بعدين تحالفت مع المعتدلة و المتحدون لتخوض الإنتخابات تحت مسمى "الإئتلافية" و مالها علاقة بالمستقلة الموجودة الآن

الـبـيـرق يقول...

اهاا هـسـه فـهـمـت :)

الله يـسـامـح مـعـمـاري ألـي بـمـنـتـدى الأمـة :)

سيدة التنبيب يقول...

توضيح مصطلح اللا فكر

عندما نقول اللا فكر فهذه ليست سبة، بل اختصار للمعنى السائد فأنا قلت بالحرف في ردي : يشكلون الفئة التي لا تتبع فكرا سياسيا و لا دينيا معينا .

و هو نفس معنى أزمة هوية .. فالهوية تحتاج لفكر يترجمها أو تترجمه فهما لفظتان و مصطلحان مرتبطان .

و شكرا

سرحان يقول...

سيدتي..

أنا عارف رايج :) لكن اللي أقصده هو حتى لا يزيد استخدام هذا المصطلح و يزداد اللغط حوله و يساء فهمه..

ما نبي نسيء لأحد!

x-Met`3rBa يقول...

قد تكون المستقة قائمة طرحت قضايا بمنظور واضح !! لاكنها تظل قائمة لافكر..

د.م يقول...

مستقله طاحت طبحة قشرة و الوسط عاد لنا الامل .. الوسط من 74 و اهو له مواقف ثابته بكل القضايا ولا مره نزل تصريح يناقض تصريح ثاني نفس المستقله ..
كفاية ان الوسط الوحيد الي مع التعليم المشترك :) من قبل لا ادش الجامعه لي الحين و انا بسنة رابعه فايل الوسط مايطيح من ايدي احس اني اشيل رمز و مبادئ و شي له قيمه ما اشيل بيت ولا فرعية قبايل :)

و اؤيدك بموضوع التحالف لكن اغلب المستقلاوين فيهم وشه عقليه .. لايدركون اهمية التحالف + فيه مواقف للمستقله تتعارض مع مواقف الوسط ! مثل التعليم المشترك ..

بس حان الاوان للتحالف علشان نبيد جنود الائتلافيه !